الثلاثاء، 13 أغسطس، 2013

نفير فكره رائعه للتكاتف من أجل اسقاط النظام!

                                     
لا تقل عن فكرة الشباب المصرى الذى ابتدع حركة تمرد واسقط بها نظام (الأخوان) فى ثوره مبهره قوامها 30 مليون مصرى للتخلص من الأستبداد والطغيان والمتاجره بالدين.
وليت الشباب السودانى يتواصل فى الداخل والخارج وأن يواصل في تلك الفكره وتطويرها، فاذا كانت الأمطار قد فعلت ما فعلت باجزاء من الوطن وحركت الشباب لهذه الفكره الرائعه، فالوطن كله يصرخ ويئن وبستغيث ويمد يديه لأبنائه لأنقاذه من الطغمه الفاسده والفشله ومنذ ربع قرن من الزمان.
فهل يستجيب الشباب أم سرعان ما تنطفئ هذه الشعله بتوقف الأمطار والسيول كعادتنا كسودانيين؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق