الثلاثاء، 20 أغسطس، 2013

حقيقة موقف عمر البشير من الثوره المصريه

    جلد فتاة سودانيه بواسطة نظام
     (البشير الأخوانى)
الكاتب عبد الله السناوى  .. عيب على مثقف مثلك كنت احترمه أن يقول بأن (عمر البشير) ليس اسلاميا بعد أن انقلب على (الترابى) وأطاح به، فالبشير أكثر سوءا من الترابى، كلما فى الأمر أنهم لا يستطيعون أن يرفعوا عينهم أمام اى نظام مجاور حتى لو كان شيوعيا لأنهم يعلمون أن شعب السودان كله ضدهم ولا سند لهم داخل السودان الا من الأرزقيه والمأجورين ولا بقاء لهم الا بشراء رضاء الأنظمه المجاوره باى صوره حتى لو طلبوا منهم أن يتعروا وأن ينزعوا ملابسهم الداخليه!
ولا تستغرب اذا وجدت قريب جدا عدد من قادة الجماعات الدنيه الماطرفه من جميع التنظيمات فى السودان كما كان عليه الحال ايام مبارك.
استغرب وأنهدش من موقف القوى المدنيه والليبراليه المصريه التى ظلت لا تهتم منذ فتره بما يعانيه شعب اتلسودان من نظام قتل منهم 2 مليون و500 الف فى الجنوب ودارفور ومناطق أخرى وتسبب فى انفصال الجنوب بسب تبنى الدوله الدينيه لا المدنيه.
وتسبب فى تشريد ملايسن اخرى فى كآفة انحاء العالم .. وأهان نساء السودان واذلهم وجلد فى العاصمه الخرطوم وحدها 45 الف امرأة فى عام 2008 كما هو مبين فى شريط الفيديو اعلاه.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق